منتديات المغرب العربي
مرحبا بيكم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» السيد المدير المنتدى
الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 9:38 am من طرف Admin

»  عضوة جديدة بينكم ابتغي صداقتكم
السبت نوفمبر 19, 2011 12:47 pm من طرف بن عامر لخضر

» علاج زيادة الوزن التى تسببها الحالة النفسية
الإثنين نوفمبر 14, 2011 5:08 am من طرف حسن

»  جآإآكـ إهدآإآء مـ،ن مجهول..!
السبت نوفمبر 12, 2011 7:02 am من طرف maya

» كيف تنادي امك ايها الجزائري؟
السبت نوفمبر 12, 2011 6:50 am من طرف maya

» مشاركة جديدة من عضو جديدة
السبت نوفمبر 12, 2011 6:47 am من طرف maya

» أجواء عيد الأضحى بالمغرب
الجمعة نوفمبر 11, 2011 7:39 am من طرف المرقب العام

» ملف شامل عن الأضحية ( وشرح طريقة ذبح الأضحية)
الإثنين أكتوبر 31, 2011 10:25 am من طرف المرقب العام

»  الاهرام تنفى اقالة حسن حمدى !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
الإثنين أكتوبر 31, 2011 7:58 am من طرف المرقب العام

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

نسيم قريتي

اذهب الى الأسفل

نسيم قريتي

مُساهمة من طرف المرقب العام في الإثنين أكتوبر 31, 2011 5:12 am

في
منزل بعيد في غابة تحيطها الهدوء والسكينة حيث الهواء العليل وخرير المياه
حيث تسكن فتاة جميلة وسط اسرة متحابة كانت ليلي تعيش حياة بسيطة تملاها
السعادة كانت تحب قريتها كثيرا ولا
تريد الابتعاد عنها مهما كان السبب ومرت الايام الجميلة وذات يوم جاء شاب
من المدينة قصد خطب ليلي لكن ليلي رفضت ولم تقبل لكن اهلها قبلوا به
وارغموها على الزواج منه خرجت ليلي من منزل اسرتها محطمة كليا غادرت معه
الى منزل بعيد عن قريتها و هذا ما زاد الامر سوءا بعد مرور اشهر من زواجها
منه خططت للهرب من هذا المكان بالرغم من انا زوجها كان انسان رائعا وكانت معاملته لها جيدة
لكن بعدها عن منزلها وعن قريتها التي الفتها فقد اعتادت ان تنهض باكرا
لتحلب الابقار و تجلب البيض وتنظف المنزل و ترعى الاغنام وكانت تحب ان
تمتطي حصانها عندالغروب واشتاقت الى اكل الذي كانت تعده بمساعدة اخواتها
الى تلك الرائحة التي تنبعث في كل ارجاء المنزل وعند حلول الظلام كان اهل القرية يضيؤون بشموعهم كل المكان وكان الجميع يخرج ليلا ويستمتعون واحيانا ينامون معا ويتشاركون الطعام كل هذا جعل ليلي تشتعل غضبا فارادت الهرب ليلا وفعلا
نجحت وهربت ولم يعرف زوجها شيئا ولكنها لم تعرف طريق العودة وضاعت بين
الاحياء كانت المدينة مخيفة بالنسبة لها الظلام اناس غريبون لباس غريب
سيارات فوضى في كل مكان لم تعرف ماذا تعمل لكنها كانت مصرة على الرجوع
بدات تمشي وكانت تبدو متوترة ومتضايقة كانت تصطدم بالاشياء والاناس باتت
الليل كله في الشارع في صباح الغد استيقظ زوجها ولم يجد لها اثرا خاف
كثيرا وبدا البحث عنها ولكن دون جدوى فقرر ان يخبر الشرطة ربما قد اختطفت ليلي كانت خائفة وبدا الجوع يغلب عليها والتعب كانت تحمل قلائد ثمينة استبدلتها
بالطعام اكلت ليلي وبعدها قررت ركوب القطار الحل الوحيد ولكن القطار لم
ياخذها الى قريتها بل الا قريه اخرى نزلت وبدات تستكشف المكان ارتاحت له
كثير وبدات في اللعب بين المروج وفجاة جاء موكب الحاكم مارا من هناك خافت
ولم تجد اين تختبئ وتوقف الموكب وهذا ما زادها خوفا وجاء احد الحراس
ليسالها ان كانت تعرف طبيبا في الجوار فسالته لما اخبرها ان الامير مصاب بمرض لم يعرفه احد فعرضت عليه المساعدة لكون امها كانت طبيبة وقد علمتها من مهنتها وذهبت معهم اندهشت ليلي من القصر وبدات تمشي وتتكلم نادها وطلب منها ان ترافقه صعدت معه الى غرفة الامير وكان حوله الكثير من الناس وكانت
امه الملكة بجانبه تبكي و بهدوء وضعت ليلي يدها على كتف الملكة سابذل
قصارى جهدي و طلبت ليلي من الملك ان يمهلها وقتا لتعرف المرض كان
الامير يعاني حمى طلبت ليلي من الملكة ان تقوم بايصالها الى قريتها ظنت
الملكة انها تحاول التملص والهرب لكن ليلي اقنعتها بان قريتها تحتوي على
نباتات كانت هي تقوم باستعمالها عند المرض وهي نافعة جدا و ذهبت ليلي مع
وفد من الحراس وجمعت كل ما تحتاج و ولم تكن تريد ليلي ان تذهب للمنزل خوفا
من ان تجد زوجها هناك فانتظرت حتى حلول الظلام وتسللت خفية جابت المكان
وكلها حسرة على فراقه واخذت معها كاتب امها في العلاج وعادت الى القصر
وبعد ايام استيقظ الامير من غيبوبته وفرحت المملكة كلها لذلك وشكر الملك
وزوجته ليلي على ما قدمته وطلب منها ان تطلب ما تريد قصت عليه قصتها فاخبرها انها ستعود الى المنزل مرفوعة الراس وانه سيقنع زوجها بتركها اعجب
الامير بليلي وطلب منها البقاء معه لكنها اخبرته انها اشتاقت الى منزلها
وقريتها لكنه لم يكن يريد تركها ابدا ذهب موكب الملك ومعه للي الى منزل
زوجها ولكن لم يكن هناك فاتجهوا نحو القرية ودخلت للي المنزل ورات جميع
اسرتها فرح لجميع بعودتها وهنا سالتهم عن زوجها
اخبروها انه سافر خارج البلاد وقد منحها الطلاق سعدت كثيرا لانها تخلصت
منه وهكذا تزوجت ليلي الامير وعاشت في قصر ولكن في قريتها الجميلة
avatar
المرقب العام

عدد المساهمات : 100
نقاط : 26425
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/10/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى