منتديات المغرب العربي
مرحبا بيكم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» السيد المدير المنتدى
الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 9:38 am من طرف Admin

»  عضوة جديدة بينكم ابتغي صداقتكم
السبت نوفمبر 19, 2011 12:47 pm من طرف بن عامر لخضر

» علاج زيادة الوزن التى تسببها الحالة النفسية
الإثنين نوفمبر 14, 2011 5:08 am من طرف حسن

»  جآإآكـ إهدآإآء مـ،ن مجهول..!
السبت نوفمبر 12, 2011 7:02 am من طرف maya

» كيف تنادي امك ايها الجزائري؟
السبت نوفمبر 12, 2011 6:50 am من طرف maya

» مشاركة جديدة من عضو جديدة
السبت نوفمبر 12, 2011 6:47 am من طرف maya

» أجواء عيد الأضحى بالمغرب
الجمعة نوفمبر 11, 2011 7:39 am من طرف المرقب العام

» ملف شامل عن الأضحية ( وشرح طريقة ذبح الأضحية)
الإثنين أكتوبر 31, 2011 10:25 am من طرف المرقب العام

»  الاهرام تنفى اقالة حسن حمدى !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
الإثنين أكتوبر 31, 2011 7:58 am من طرف المرقب العام

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

من عظماء الأمة

اذهب الى الأسفل

من عظماء الأمة

مُساهمة من طرف المرقب العام في الإثنين أكتوبر 31, 2011 5:15 am

من عظماء الأمة



من هو سيف الإسلام ( خــطــاب )!
...

سبب هذا الموضوع هو :

ما
صرنا نشهد في أيامنا هذه عندما نرى شبابنا وبناتنا متعلقين بجيفٍ خسروا
الدنيا والآخرة جيف كافرة شيوعية ملحدة لاتعرف رباً ولا رسولاً ولا ديناً
ولا شرعاً ولا أخلاقاً بل
هي إلى الحيوانات أقرب ـ بل كرم الله الحيوان عنها ـ

من هذه الجيف جيفة هالكة تسمى " جيفارا " هو أرنستو تشي جيفارا دي لا سيرنا
(14 مايو 1928 الى 9 أكتوبر 1967) . وهو شخصية يسارية كافره محبوبة لدى كثير من الملحدين وبعض الجهلة من المسلمين .

فهذا شاب مسلم يشتهر بهوسه به لدرجة الانبهار والتماهي !!!
وهذا شاب مسلم يرتدي قمصان جيفارا وقبعاته !!!
وشبان آخرون تسموا بإسمه في المنتديات والملتقيات العامة !!!
و صوره رفعت في ملاعب كرة القدم وغير ذلك !!!
حتى إن أحدهم كتب : " رحم الله الشهيد تشى جيفارا !!!

فما بال شبابنا وقد والوا اليهود والنصارى بل وصل الأمر إلى تولية الشيوعيين الملحدين !؟
كن على حذر لأن المرء يحشر مع من أحب يوم القيامه .

ستقول
لي أن ما تفعله هو بدافع إعجابك بتاريخ وشجاعة جيفارا .. وسأقول لك خذ
سيرة من سجل اسمه بحروف من ذهب في تاريخ الشجاعة والبطولات

بل هو من ضمن المجاهدين المسلمين الذين ساهموا في إسقاط مذهب ( الكافر الزنديق جيفارا ) الشيوعي.

إنه .. سيف الإسلام .. (( خــــــطــــــــــــا ب ))

==============================
من هو خطآب ؟؟؟

- الكنية : سيف الإسلام .. خــطــاب .

- الإسم : سامر بن صالح السويلم .

- تاريخ الميلاد : 1970م .

- مكان الميلاد : بلاد الحرمين - عرعر .

- اللغات التي يتكلمها : العربية والروسية والإنجليزية والبوشتو ..

بدأ خطاب قصة الجهاد والشجاعة عندما ذهب في سن مبكرة إلى البوسنة والهرسك للجهاد ضد القوات الصربية الغاشمة ..ـ

- ثم في 1987 ذهب إلى الجهاد في افغانستان وشارك مع المجاهدين المسلمين في هزيمة الإتحاد السوفيتي ( الإشتراكي ) ـ

- في عام 1993 ذهب إلى الجهاد في طاجيكستان

- في بداية عام 1995 عاد خطاب ومجموعته الصغيرة إلى أفغانستان

- وفي نهاية العام رحل خطاب من أفغانستان ومعه مجموعته إلى الشيشان

وظل في قتال مع الروس حتى انسحبت القوات الروسية من الشيشان

- وبعد انسحاب القوات الروسية من الشيشان في خريف 1996 أصبح خطاب بطلاً قومياً في الشيشان

حتى بدأ الشيشانيون يسمون أبناءهم بإسمه - ولا زالوا حتى اليوم -

- 1999حرب الشيشان الثانية

خلال هذه الحرب مع الروس وقف قائد الشيشان خطاب سدا منيعا وأسدا مرعبا لروسيا

وهي
التي تعتبر من أقوى دول العالم عسكريا .. ومع ذلك فقد أذاقهم الويلات حتى
أنه خلال أربع سنوات فقط كبّد القوات الروسية أكثر من تسعة آلاف قتيل ..!ـ

لم تستطع القواعد العسكرية العظمى في روسيا أن تقتله بل إنهم أعلنوا اغتياله
أكثر من عشر مرات ومع ذلك يخرج بعدها بعملية يكذب بها إعلانهم

وبعد هذا وبعد هذه السنوات من الجهاد ومن الشجاعة ومن إرهاب الروس
لم يجدوا طريقا لقتله إلا عن طريق ( رسالة مسمومة ) سلمها له أحد الخونة ..!

فكان استشهاد البطل في يوم 20 مارس 2002م

- ودفن جثمانه بمنطقة جبلية جنوب الشيشان ..!





وكان هذا الخبر بمثابة العيد في موسكو حتى أنهم أقاموا الاحتفالات عدة أيام

وهذا يدل على مدى الخطر الذي يشكله خطاب ومدى الخوف الذي كان يعتريهم منه ..!
فرحمك الله ياسيف الإسلام ..!

بعد هذا .. يا ترى .. أيهما أعظم تاريخا وأولى بتخليد ذكره ..

هل هو : جيتارا الشيوعي الماركسي الذي يحمل أتباعه ماضٍ أسود ضد الإنسانية وضد الشعوب المظلومه وضد المسلمين بشكل خاص ..!

أم
هو : خـطـاب العربي المسلم الذي قاتل الشيوعيين والماركسيين أتباع جيفارا
حتى كان ممن أسهم في سقوط امبراطوريتهم وتمزقهم إلى دويلات وقارعهم بعد
ذلك داخل ممالكهم ..!

فعاش حياته مــجــاهــدا ومات شـهـيـدا - نحسبه والله حسيبه .

.. شتان ما بين الثرى والثريا ..

إن
الأسوة الحسنة والقدوة الصالحة ، أمر مهم جدا ، لصناعة الرجال ، فإن لم
يقتد الشاب المسلم بسلفه و بخيار المسلمين ، فسوف يقتدي بالجيف ومن على
شاكلتهم.
avatar
المرقب العام

عدد المساهمات : 100
نقاط : 25855
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/10/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى